إرشيف التصنيف: ‘حديثٌ عابر’

لا شيء سوى السير نحو الحياة

السبت, 16 فبراير, 2019

 

 

انتباني شعورُ لا يفسر , ورغبة عارمة في الكتابة , وغصةٌ تأبى أن تبتلع 

لا شيء سوى أني أمضي .. أسير … أتشبث باللاشيء 

 

يأيتها الحياة ابتسمي فقد أطلتي العبوس 

عامٌ جديد 1439

الخميس, 21 سبتمبر, 2017

 

 

 

 

إليك أيها العام … أقلب تفاصيل أياماً رحلت ويومٌ سيمضي .. وأيام مقبلة،كيف سأحافظ على هدوئي السابق ، ربما أحتاج جرعة جديدة للصبر والتفاؤل ، سأسعى لأن أكون أفضل وأهدأ ؛ يا أيامي القادمة متفائلة بك وأشعر أن أشياء جميلة ستحصل .. سأجني ثمار الصبر ؛ ستحفني وتلحفني أوقاتٌ جميلة أنا بإنتظارها.

1/1/1439 الخميس

صباحاً 8:25

رحيّلُ سرمديّ

الثلاثاء, 1 أبريل, 2014

يوسف

ولا زال خبر رحيلك بنظري كذب
ليتك تعود لأحدثك وأحكي عن ماحصل بعد موتك …!
عن أمورٍ كثيرة لا أستطيع حصرها 
عن رجولة فقدت هيبتها
عن خيانةٍ كبرى 

عن مواقف تحتاجُ حكمتك 
عن أسئلة لا أعرف إجاباتها 
عن طفلك الصغير الذي بدأ يكبر ويتملك نفس صفاتك 
عن وجع جدتي وألمها بصمت ودمعةٍ حبست ولم تخرج منذ أيام عزائك 
عن وجوهٍ تظهر الوفاء وانكشفت بعد رحيلك 
عن رحلة سفر عائلية لم نكن نعلمُ أنها أخر رحلة معك 
عن حادثٍ خطفك منا صبيحة جمعة ولم يصلنا خبر وفاتك إلا ليلاً
عن ثلاث ساعات كانت أثقلهن بحياتي,حينما كانوا يمهدون لنا خبر رحيلك ( أن هناك حادثُ وقع شخصٌ توفي واثنان أحياء كان الأمل يسكنني وكنت أعتقد أنك من الأحياء )
عن أمورٍ لم تعد كالسابق
عن أناسٍ خذلوك بعد موتك 

عن فرحةٍ ناقصة بدونك 
عن وعن وعن عبارات تموت قبل الكتابة 
يارب ياقادر على كل شيء أرني منزلة ( يوسف ) بالآخرة ليطئن قلبي اللهم اجعله بالفردوس الأعلى.
(لو الصخر يبكي على فراق انسان بكاك يايوسف سنين طويلة )*

وتمضي السنون وتنقضي الأيام

الأربعاء, 1 يناير, 2014

وعامٌ رحل  عبر كظلال الأشعة , مرّ كلمح البصر , دونت أمنياتٍ وأخرى تنتظرُ كفاحاً واستمرارية أكثر لتحقق , كان الأفضلها تخرجي من الجامعة,وأسوئها ابتعادي عن التدوين, رغم أني أخذت عهداً أن أدون تفاصيلي أيامي,وأكتب تجارباً أعطتني كهولة في العمر ,
يا أيامي القادمة كوني أجمل.

message

الجمعة, 7 يونيو, 2013

 

رسالة لكل امرأة أحبي لكن لا تسرفي ترقباً للخذلان الذي ستحصدينه.

على عتبات التخرج

الأربعاء, 22 مايو, 2013

2013 Graduation

فترة بسيطة بقيت لأنهي مرحلة البكالوروس,أيامٌ مضت كلمح البصركنت أستثقلها فخمس سنوات كيف سنتهي و 2013 بعيدُ جداًدخلتُ بروحي المرحة وخرجتُ بدروسٍ عظيمة جعلتني أنضج أكثر بكثير من عمريالجامعة تجمع لك أصناف الناس بمختلف طبقاتهم وعاداتهم ؛مناطق مختلفة,وأعمارٌ متفاوتة واختلافات اجتماعية,تلقينا دروسٌ وعبر,تحلمتُ الكثير فقد كنت أمارس مهنة التدريب بجانب دراستي,فتعلمت الكفاح واكتسبت خبرة عامين بإعطاء الدورات التدريبية بمختلف المجالات كسرت رهبة الوقوف عند المئات,فعندي ممارستي التطبيق لفصل دراسي كامل لم أصبحت أكثر معرفة بلغات الجسد وايصال المعلومة وتبسيطها .أحياناً من الخطأ عمل عملين بوقت واحد لكن بجانب عملك مارس ماتفضله,فالأمور المحببّة لك ستبدع بها.
جميعنا سنتفرق ولا نعلم ماذا ستفعل بنا الدنيا,وهل ستعود تجمعنا مجدداً ..!
إلى اللقاء ياجامعتي ….
إلى اللقاء ياصديقاتي ….
إلى اللقاء ياأستاذاتي ….
فأنا على آخر عتبة من عتبات التخرج.

 

تلك هيّ أنا.

الإثنين, 20 مايو, 2013

اكتب باسمي فتلك هي حقيقتي لا ترسم لي صورة صورها الآخرون بظنونهم السيئة
أنا فتاةُ مسالمة
أهربُ اذا علت الأصوات
وتطاير رذاذ الشرّ
أخمد النار اذا اشتعلت
وأطفئ الألسن الملتهبة
لكن حين أثور أكون قنبلة مدوية وأرميك برصاصٍ من الكلام يستحيل أن تنساه.

ضع لنفسك حدوداً

الإثنين, 20 مايو, 2013

حين يقودني مزاجي لأن أدخل محادثة وأحذف مابها قبل قرائتها
فأعلم أني أحافظ علاقة لأجل أن لا تنتهي ..!

ق.ق.ج

الإثنين, 20 مايو, 2013

كتبت ذات يوم سوء خصالها على ورقة
وبعد فترة وجيزة
تلقي نصائحاً عن الذوق واللباقة والأدب ..!

ق.ق.ج

الإثنين, 20 مايو, 2013

توهم الناس أنها مخدوعة وبعد أربعة أعوام أصبحت هي أكبر خدعة بحياتهم.